التنمية

ما الذي يجب عليك تضمينه في رسالة الشكر بعد المقابلة؟

تُعد رسالة الشكر عبر البريد الإلكتروني بعد المقابلة طريقة رائعة للتعبير عن الامتنان لهذه الفرصة وتعزيز اهتمامك بالمنصب، لذلك إليك ما يجب عليك تضمينه فيها.

T بواسطة: TheGeek
images header

أهمية إرسال إيميل شكر بعد المقابلة

تُعدُّ رسالة الشكر عبر البريد الإلكتروني بعد المقابلة طريقةً رائعةً للتَّعبير عن الامتنان لهذه الفرصة وتعزيز اهتمامك بالمنصب؛ لذلك إليك ما يجب عليك تضمينه في بريدك الإلكتروني:

  1. Subject Line: سطرٌ موضوعٌ واضحٌ ومختصرٌ، مثل: “شكراً للمقابلة” أو “تقديراً للفرصة”.
  2. Greeting: تحيَّة بمعرفة اسم المقابل إذا أمكن، مثل: “عزيزي [اسم المقابل]” أو “مرحباً [اسم المقابل]”.
  3. Express Gratitude: ابدأ بشكرهم على وقتهم للقاء بك ومناقشة الفرصة.
  4. Reiterate Interest: أعد تأكيد حماسك للوظيفة والشَّركة، واذكر جوانب محدَّدة من الدَّور أو الشَّركة التي تثير اهتمامك.
  5. Highlight Key Points: لخّص نقطتين مهمتين على الأقلِّ من المقابلة، تظهر فيها ملاءمتك للوظيفة أو فهمك للشَّركة.
  6. Personalized Touch: إذا كان هناك موضوعٌ أو محادثةٌ معيّنةٌ خلال المقابلة لفتت انتباهك، اذكرها وعبِّر عن رغبتك في مناقشتها بشكلٍ أكبر.
  7. Closing: أختم البريد الإلكترونيّ بتحيَّةٍ مهذبةٍ، مثل “بكلِّ تقدير” أو “أطيب التَّحيَّات”، تليها اسمك.
  8. Contact Information: ضع معلومات الاتصال الخاصَّة بك (رقم الهاتف والبريد الإلكتروني) في توقيعك لسهولة الرُّجوع إليها.
  9. Follow-Up: إذا كان هناك أيُّ مواد إضافيَّة أو معلوماتٍ وعدت بتقديمها خلال المقابلة، ذكِّر أنَّك سعيدٌ بتقديمها.
  10. Proofread: قبل الإرسال، راجع البريد الإلكتروني بعنايةٍ للتَّأكُّد من عدم وجود أخطاءٍ إملائيَّةٍ أو لغويَّةٍ.

تذكَّر أن تحافظَ على اللّهجة المهنيَّة والصِّدق طوال البريد الإلكتروني، وأرسل بريداً إلكترونيّاً يُظهر الاحترافيّة واللُّطف، ممّا يترك انطباعاً إيجابياً على المقابل.

شاهد أيضاً: ماذا تفعل عندما تكتشف أن موظفاً لديك يعمل في أكثر من وظيفة بدوام كامل؟

نموذج بريد إلكتروني للشكر بعد مقابلة عمل (باللغة العربية)

الموضوع: شكراً لفرصة المقابلة

عزيزي [اسم المقابل]

أتمنَّى أن تجد هذا البريد الإلكتروني وأنتَ بأتمِّ الصِّحَّة والعافية، أودُّ أن أستغلَّ هذه الفرصة للتّعبير عن امتناني العميق على فرصة المقابلة لمنصب [عنوان الوظيفة] في [اسم الشَّركة]، وقد كان لقائي بك وببقيَّة الفريق لقاءً ممتعاً، وتعرَّفت من خلاله على المزيد عن ثقافة الشَّركة، ورؤيتها، والمشاريع المثيرة التي تنفِّذها.

لقد انبهرت بشكلٍ خاصٍّ بـ [الجانب المحدَّد من الشَّركة أو الحديث]، ممّا زاد من اهتمامي بالانضمام إلى فريقكم، وكانت المناقشة حول [ذكر موضوعٍ تمَّ مناقشته خلال المقابلة] مفيدةً، وأعتقد أنَّ تجربتي في [المهارة أو التَّجربة ذات الصِّلة] تتماشى تماماً مع احتياجات الدَّور.

أنا متحمسٌ لإمكانيَّة المساهمة في [اسم الشركة] وتقديم مهاراتي الفريدة وآرائي للفريق، وأنا واثقٌ بأنَّ [ذكر مهارة أو إنجاز ذو صلة] سيمكنني من تقديم مساهمات ذات قيمةٍ ابتداءً من اليوم الأوَّل.

الرجاء عدم التَّردُّد في التَّواصل إذا كنت بحاجةٍ إلى مزيدٍ من المعلومات منّي، مرَّة أُخرى، شكرًا للنَّظر في طلبي، وأتطلَّع إلى إمكانيَّة العمل معكم والمساهمة في نجاح [اسم الشَّركة].

مع خالص التَّحيَّات،

[اسمك] [معلومات الاتصال الخاصة بك]

لمزيدٍ من النصائح في عالم المال والأعمال، تابع قناتنا على واتساب.

تابعونا على قناتنا على واتس آب لآخر أخبار الستارت أب والأعمال
آخر تحديث:
تاريخ النشر: