تكنولوجيا

ما تكلفة انقطاع الإنترنت ليوم واحد في الدول العربية؟

دراسةٌ تُقدّر الأثر الاقتصادي ليومٍ بدون إنترنت في الوطن العربي

بواسطة فريق عربية.Inc
images header

لا شكّ أنَّ الإنترنت أحد أهمِّ الاختراعات في العصر الحديث، فقد أحدث ثورةً في الاتِّصالات والتَّعليم والأعمال والتَّرفيه والعديد من جوانب حياة البشر، واعتباراً من شهر أكتوبر/تشرين الأوّل 2023، هناك 5.3 مليار مستخدمً للإنترنت في جميع أنحاء العالم، وهذا الرَّقم يُمثّل 65.7 % من عدد سكَّان العالم. [1] 

تتميَّز معظم الدُّول العربيَّة بمعدَّل انتشار إنترنتٍ أعلى من المتوسط ​​العالميّ الذي يبلغ 64.5 %، وتعدُّ دول مجلس التعاون الخليجي هي الأعلى، حيث يستخدم نحو 92 %من السكَّان في هذه الدُّول الإنترنت، وعلى الرَّغم من انتشار الإنترنت، فإنَّ المنطقة العربيَّة معرَّضةٌ للآثار السَّلبيَّة لانقطاع الإنترنت، والتي يمكن أن تُعطِّل الأداء الطَّبيعيّ للاقتصاد؛ لذلك قدّرنا في هذا التَّقرير الخسائر التي قد تتكبَّدها كلُّ دولةٍ عربيَّةٍ في حالة انقطاع الإنترنت لمدَّة يومٍ واحدٍ، والهدف من ذلك هو شرح أهميَّة الإنترنت ومخاطر انقطاعه، بالإضافة إلى رفع مستوى الوعي واقتراح الحلول لتجنُّب الانقطاعات أو التَّخفيف منها. [2]

كيف قدّرنا خسائر انقطاع الإنترنت؟

لقد استخدمنا أداة COST التي يوفِّرها موقع NetBlocks، وهو موقعٌ يرصد انقطاعات الإنترنت في دول ومناطق العالم، ويُقدِّر الخسائر الاقتصاديَّة النَّاتجة عن ذلك، COST هي اختصار لـ Cost of Shutdown Tool، وهي أداةٌ مجانيَّةٌ متاحةٌ على الإنترنت، يُمكن لأيِّ شخصٍ استخدامها لتقدير الخسائر الاقتصاديَّة النَّاتجة عن انقطاع كامل شبكة الإنترنت أو انقطاع شبكات الهاتف المحمول أو توقّف منصّات التَّواصل الاجتماعيّ خلال فترةٍ زمنيَّةٍ محدَّدةٍ.

وتستخدم هذه الأداة البيانات المتاحة للجمهور، مثل: أرقام النَّاتج المحليّ الإجمالي للبلدان، ونصيب الفرد من الدَّخل وفقاً للبنك الدُّولي، ومعدَّل انتشار الإنترنت في كلِّ بلدٍ وفقاً للاتِّحاد الدُّولي للاتّصالات، وتأخذ الأداة في الاعتبار أيضاً مدَّة وتوقيت الانقطاع، بالإضافة إلى نوع وحجم الاقتصاد.

لاستخدام الأداة، اخترنا ببساطةٍ البلد ونوع الانقطاع (انقطاع كامل الإنترنت)، والمدّة (يوم واحد)، ثمَّ حسبت الأداة حجم الخسائر الاقتصاديَّة التَّقديريَّة للانقطاع بالدُّولار الأمريكيّ، وكرَّرنا هذه العمليَّة لجميع الدُّول العربيَّة، وسجَّلنا النَّتائج في قائمةٍ.

شاهد أيضاً: الرابط بين المؤثرين عبر الإنترنت تحكم رأس المال المغامر

قائمة خسائر انقطاع الإنترنت في كل دولة عربية لمدة يوم واحد

بحسب أداة COST، تتفاوت خسائر الدُّول العربيَّة بسبب انقطاع الإنترنت ليومٍ واحدٍ، إذ تخسر بعض الدُّول مئات الملايين من الدُّولارات، فيما لا تتجاوز خسائر دولٍ أخرى مئات آلاف الدُّولارات، بناءً على ذلك تٌوضّح القائمة أدناه حجم الخسائر الماليَّة التي تتكبَّدها كلُّ دولةٍ عربيَّةٍ في حالة انقطاع الإنترنت ليومٍ واحدٍ:

  1. المملكة العربيَّة السُّعوديَّة: 259.1 مليون دولارٍ أمريكيٍّ.
  2. الإمارات العربيَّة المتَّحدة: 251.2 مليون دولارٍ أمريكيٍّ.
  3. مصر: 125.1 مليون دولارٍ أمريكيٍّ.
  4. الكويت: 73.1 مليون دولارٍ أمريكيٍّ.
  5. قطر: 70.7 مليون دولارٍ أمريكيٍّ.
  6. المغرب: 51.3 مليون دولارٍ أمريكيٍّ.
  7. العراق: 49.2 مليون دولارٍ أمريكيٍّ.
  8. الجزائر: 48.9 مليون دولارٍ أمريكيٍّ.
  9. عُمان: 36.5 مليون دولارٍ أمريكيٍّ.
  10. البحرين: 16.2 مليون دولارٍ أمريكيٍّ.
  11. تونس: 15.7 مليون دولارٍ أمريكيٍّ.
  12. الأردنّ: 12.3 مليون دولارٍ أمريكيٍّ.
  13. لبنان: 9.8 مليون دولارٍ أمريكيٍّ.
  14. سوريا: 6.6 مليون دولارٍ أمريكيٍّ.
  15. ليبيا: 6.0 مليون دولارٍ أمريكيٍّ.
  16. السُّودان: 5.7 مليون دولارٍ أمريكيٍّ.
  17. اليمن: 3.9 مليون دولارٍ أمريكيٍّ.
  18. موريتانيا: 2.0 مليون دولارٍ أمريكيٍّ.
  19. جيبوتي: 727 ألف دولارٍ أمريكيٍّ.
  20. الصُّومال: 544 ألف دولارٍ أمريكيٍّ.
  21. جزر القمر: 160 ألف دولارٍ أمريكيٍّ.

لم تذكر الأداة أيَّ بياناتٍ حول حجم الخسائر النَّاجمة عن انقطاع الإنترنت في الأراضي الفلسطينيَّة.

أسباب تفاوت الخسائر بين الدول العربية

ما تكلفة انقطاع الإنترنت ليوم واحد في الدول العربية؟

يمكن إرجاع التَّفاوت في الخسائر بين الدول العربية لعدِّة عوامل، مثل:

  • حجم ونوع الاقتصاد: تميل الاقتصادات الأكبر حجماً والأكثر تنوُّعاً إلى خسارة الكثير مقارنةً مع الاقتصادات الأصغر حجماً، على سبيل المثال، تتكبَّد المملكة العربيَّة السُّعوديَّة، التي تتمتَّع بأكبر ناتجٍ محليٍّ إجماليٍّ بين الدول العربية أكبر خسارةٍ.
  • انتشار واستخدام الإنترنت: تميل البلدان ذات معدَّلات انتشار واستخدام الإنترنت الأعلى إلى الخسارة أكثر من البلدان ذات المعدَّلات الأقلّ، حيث يتأثَّر عدد أكبر من الأشخاص والشَّركات بانقطاع الإنترنت.
  • توقيت ومدة الانقطاع: يؤثِّر توقيت ومدَّة الانقطاع أيضاً على الخسائر، فالقطَّاعات والأنشطة المختلفة لها ساعات ذروةٍ وفترات تشغيلٍ مختلفةٍ، على سبيل المثال، قد يؤدِّي الانقطاع الذي يحدث أثناء ساعات العمل أو في أحد أيَّام الأسبوع إلى خسائر أكثر من الانقطاع الذي يحدث خارج ساعات العمل أو في عطلة نهاية الأسبوع.

شاهد أيضاً: وزارة السعادة في الإمارات: كيف تعمل الرفاهية على زيادة تنمية الاقتصاد؟

ما هي الأسباب المحتملة لانقطاع الإنترنت في الدُّول العربيَّة؟

يمكن أن يحدث انقطاع الإنترنت في الدُّول العربيَّة لأسبابٍ مختلفةٍ، مثل: [4] [3]

  • المشكلات الفنية: يشمل ذلك فشل الأجهزة أو أخطاء البرامج أو ازدحام الشبكة أو الهجمات الإلكترونيَّة أو انقطاع التَّيار الكهربائيّ أو الكوارث الطَّبيعيَّة أو الأخطاء البشريَّة، ويمكن أن تُؤثِّر هذه المشكلات على البنية التَّحتيَّة والخدمات الخاصَّة بموفِّري خدمات الإنترنت (ISP) أو شركات الاتِّصالات أو الشَّركات والمؤسَّسات التي توفِّر الوصول إلى الإنترنت، وعلى سبيل المثال، في نوفمبر 2022، أدَّى تلف في أحد الكابلات البحريَّة إلى انقطاعٍ جزئيٍّ للإنترنت في بعض دول آسيا وإفريقيا، شمل ذلك: المملكة العربيَّة السعودية، واليمن، وجيبوتي، وعُمان والإمارات العربيَّة المتَّحدة. 
  • السِّياسات الحكوميَّة: قد تتضمَّن السِّياسات الحكوميَّة إجراءاتٍ مقصودة أو غير مقصودة، تُؤثِّر على توفِّر وجودة الوصول إلى الإنترنت في بلدٍ أو منطقةٍ ما، ويمكن أن تشملَ هذه الإجراءات الرَّقابة أو التَّصفية أو حظر بعض مواقع الويب أو المنصَّات أو التَّطبيقات أو الخدمات لأسبابٍ سياسيَّةٍ أو أمنيَّةٍ أو قانونيَّةٍ.
  • العوامل الاجتماعيَّة: أيُّ سلوك مستخدمي الإنترنت وتفضيلاتهم، التي قد تؤثِّر على أنشطتهم واستخدامهم للإنترنت، على سبيل المثال، خلال ذروة جائحة كوفيد-19، شهدت جميع الدُّول العربيَّة زيادةً كبيرةً في استخدام الإنترنت، حيث بقي الكثير من النَّاس في منازلهم واعتمدوا على الإنترنت في العمل والتَّعليم والتَّرفيه والتَّواصل، وأدَّى ذلك إلى زيادة الضَّغط على الشَّبكة وأثَّر على أدائها.

شاهد أيضاً: تحسين مستوى الأمان عبر الإنترنت وضرورة الاعتماد التي تفضلها الأعمال

كيف يمكن تجنُّب انقطاع الإنترنت؟

ما تكلفة انقطاع الإنترنت ليوم واحد في الدول العربية؟

يمكن أن يكونَ لانقطاع الإنترنت في الدول العربية عواقب وخيمة على الاقتصاد والمجتمع، وكذلك على الحقوق والحريَّات الفرديَّة لمستخدمي الإنترنت؛ لذلك، من المهمِّ اتِّخاذ التَّدابير اللّازمة لتجنُّب مثل هذه السُّيناريوهات أو التَّقليل منها، وذلك باتبّاع ما يلي:

  • تحسين البنية التَّحتيَّة: يشمل ذلك استثمار المزيد لتوفير المعدَّات والبرامج والشَّبكات الأفضل، بالإضافة إلى تعزيز أمن وموثوقيَّة ومرونة البنية التَّحتيَّة وخدمات الإنترنت، إذ يُمكن أن يساعد هذا في منع أو تقليل حدوث المشكلات الفنيَّة التي يمكن أن تُسبِّبَ انقطاع الإنترنت.
  • تعزيز انفتاح وتنوِّع الإنترنت: واعتماد سياساتٍ ولوائح تدعم التَّدفُّق الحرِّ للمعلومات والاتَّصالات دون قيودٍ، ويساعد ذلك في منع أو تقليل تأثير السِّياسات الحكوميَّة التي يمكن أن تُسبّب َانقطاع الإنترنت.
  • تشجيع مشاركة وتعاون أصحاب المصلحة: أي إشراك جميع الجهات الفاعلة ذات الصّلة، مثل: الحكومات والقطَّاع الخاصّ والمجتمع المدنيّ والمؤسَّسات الأكاديميَّة، في تطوير وتنفيذ السِّياسات والمبادرات التي تضمَّن توفُّر الإنترنت، فضلاً عن المساءلة والشَّفافيَّة في عمليَّات صنع القرار.

لمزيدٍ من المعلومات المميزة في عالم المال والأعمال، تابع قناتنا على واتساب.

تابعونا على قناتنا على واتس آب لآخر أخبار الستارت أب والأعمال
آخر تحديث:
تاريخ النشر: