تكنولوجيا

متجر تطبيقات Chat GPT من OpenAI: الكثير من التجاوزات القانونية

يُعيد المتجر الجديد لتطبيقات الدردشة من OpenAI إلى الأذهان أيام آبل الأولى الزاهرة في عالم متاجر التطبيقات، فهل نشهد بزوغ فجر سوق ثوري جديد يُفسح المجال للشركات الصغيرة العاملة في ميدان تطوير الذكاء الصناعي؟

بواسطة فريق عربية.Inc
images header

أزاحت OpenAI السّتارَ عن متجرها لتطبيقات الدردشة Chat GPT، ممّا أثارَ مقارناتٍ مباشرةٍ مع متجرِ تطبيقاتِ الآيفون الشَّهيرِ التّابعِ لآبل، تشهدُ المنصةُ بعضَ المشكلاتِ الابتدائيَّةِ مع توافدِ مطوريّ الدَّردشةِ؛ حيثُ بدت بعضُ البوتاتِ تتخطّى بالفعلِ القواعدَ المعمولَ بها بشأنِ ما يُقرُّ في المتجرِ، ومع ذلكَ، يبدو ذلكَ تماماً في نطاقِ ما يحدثُ عادةً في أعقابِ إطلاقِ أيّ تقنيةٍ ثوريّةٍ جديدةٍ، إنَّها علامةٌ تنبئُ بأنَّ الفرصَ للشّركاتِ الصّغيرةِ لبدءِ تحقيقِ تدفقاتٍ إيراديَّةٍ جديدةٍ ربَّما بدأت لتوّها.

في الشّهرينِ المنصرمينِ منذُ أن فتحت OpenAI المجال للمطوّرينَ لإنشاءِ بوتاتِ دردشةٍ خاصَّةٍ بهم -والتي تسمّيها OpenAI ببساطة "GPTs"- تمَّ إنشاءُ أكثرِ من ثلاثةِ ملايينَ GPT، حسبما أفادتِ الشَّركةُ في مدونتها. مع العلم أنّ GPT المخصّصُ ليس إلّا بوت دردشةٍ يعتمدُ على التُّكنولوجيا الأساسيّة لـ OpenAI وقد تمَّ تدريبهُ باستخدامِ مجموعةِ بياناتٍ محدّدةٍ؛ فعلى سبيلِ المثالِ، قد يختارُ المطوّرُ تدريبَ GPT بحيثُ يصبحُ خبيراً في موضوعٍ ذي صلةٍ بحالةِ عملٍ معيّنةٍ، مثلَ "كيفيةِ زراعةِ الزنابقِ" لأجلِ شركةٍ دفيئةٍ صغيرةٍ.

الآن، وقد فُتحَ بابُ متجرِ GPT الرَّسميّ للمستخدمين، تبرزُ OpenAI المتجرَ على أنَّهُ يماثلُ في توجههِ متجرَ تطبيقاتِ آبل الأيقوني، أو منافسيهِ مثلَ Google Play، وبالإضافةِ إلى إتاحةِ الفرصةِ للمستخدمينَ للبحثِ عن GPTs المخصّصةِ، وهناكَ "لوحةُ صدارةِ المجتمعِ" حيثُ تذكّرُ OpenAI أنَّ النَّاسَ يمكنهم إيجادُ تصنيفاتٍ تشملُ "DALL·E والكتابة والبحث والبرمجة والتّعليم وأسلوب الحياة". (DALL·E هو واحدٌ من أولى تطبيقاتِ الذَّكاءِ الصناعيّ التّوليديّ التي يلتقي بها الكثيرُ من المستخدمين، والذي يخلقُ صوراً غريبةً وأحياناً مذهلةً من موجّهاتٍ نصيّةٍ).

سيتضمنُ متجرُ الدردشةِ أيضاً بعضَ الجهودِ التَّنسيقيّةِ والتَّوصياتِ؛ حيثُ يُدرجُ البوتات التي يعتبرُها "مفيدةً وذاتَ تأثيرٍ كبيرٍ" ضمنَ مجموعتهِ الواسعةِ، ويُعد بوت البحثِ في الأوراقِ الأكاديميَّةِ وأدواتِ Canva لتصميمِ المنشوراتِ الاجتماعيَّةِ أو العروضِ من بينِ أولى البوتاتِ الموصى بها. بالنسبةِ للشركاتِ الصَّغيرةِ التي تدركُ بالفعل فوائدَ الذَّكاءِ الصناعيّ؛ فهذا مؤشرٌ إيجابيٌّ، يعني ذلكَ وجودُ المزيدِ من البوتاتِ المساعدةِ للشركاتِ متاحةُ مع تطورِ متجرِ GPT.

هناكَ فرصةٌ لكسبِ المالِ هنا، بالطّبع، عند إطلاقِ الآيفون، لعبَ متجرُ التَّطبيقاتِ دوراً حاسماً في تأثيرهِ الثّوريّ، فتحَ السُّوقُ الجديدُ أبوابَهُ للجميعِ، ممّا خلقَ فرصاً للمطوّرينَ الصّغارِ للمنافسةِ مع الأسماءِ الكبيرةِ، في متجرِ تطبيقات آبل الأولي، يمكنكَ العثورُ على تطبيقاتٍ من علاماتٍ تجاريَّةٍ مثل صحيفةِ نيويورك تايمز، وإدخالاتٍ غير معروفةٍ مثل Evernote التي نمت بشكلٍ كبيرٍ حتَّى وصلتْ قيمتُها إلى ما يقربُ من مليار دولارٍ بحلولِ عامِ 2013.

يبدو أنَّ متجرَ GPT يتبعُ بالفعل خطى آبل. إذ أعلنت OpenAI في البدايةِ أنَّها ستحققُ الرّبحَ من المتجرِ، لكن لم يكن واضحاً تماماً كيفَ سيحدثُ ذلكَ، في المدونةِ الجديدةِ، لم توضّح الشَّركةُ خططَها بالكاملِ، ومع ذلكَ، أكّدت على أنَّ برنامجَ "إيراداتِ مطوريّ GPT" سيتمُّ إطلاقهُ في "الربعِ الأولِ"، وكخطوةٍ أولى، سيتمُّ دفعُ المالِ لمطوّرينَ في الولاياتِ المتحدةِ بناءً على تفاعلِ المستخدمينَ مع GPTs الخاصّةِ بهم، يبدو هذا النظامُ أقربَ إلى نظامِ الدَّفعِ المعتمدِ على المشاهداتِ في يوتيوبَ أكثرَ من نظامِ تقاسمِ الإيراداتِ الذي تتبعهُ آبل في متجرِ التَّطبيقاتِ، لكنَّ التَّفاصيلَ الدَّقيقةَ لن تتضحَ حتَّى تقدَّمَ OpenAI شرحاً مفصّلاً لنهجها.

تسلِّطُ التَّقاريرُ في Quartz الضّوءِ كذلكَ على الفوضى الأوليَّةِ والحماسةِ التي شهدتها الأيامُ الأولى لمتجرِ GPT. بوتاتِ الدَّردشةِ التي توفّرُ تجاربَ دردشةٍ نصيَّةٍ عاطفيَّةٍ/غزليَّةٍ، والتي يُقالُ بأنَّها "تغمرُ" المتجر، تدفعُ حدودَ قواعدِ متجرِ تطبيقاتِ OpenAI، وهذه القواعدُ تحظرُ GPTs المُخصّصةُ لتعزيزِ الرفقةِ الرومانسيَّةِ أو أداءِ الأنشطةِ المنظمةِ، على الرَّغمِ من أنَّ تحديدَ ما يُقصدُ بـ"المنظمِ" قد يظلُّ غامضاً، يبدو هذا منطقيّاً، ويمكنُ أن يحمي GPTs من الانحرافِ إلى مناطق قانونيَّةٍ وأخلاقيَّةٍ معقّدةٍ، ولكنَّها قاعدةٌ غريبةٌ في نفسِ الوقتِ، نظراً لوجودِ العديدِ من بوتاتِ الدَّردشةِ ذاتِ الطّابعِ العاطفيِّ أو على الأقلِّ المتعلّقةُ بالعلاقاتِ في متجرِ تطبيقاتِ آبل الشَّهيرِ بقيودهِ.

قد تشيرُ الزّيادةُ المؤقّتةُ في بوتاتِ الدَّردشةِ العاطفيَّةِ أيضاً إلى أنّ فكرة متجرِ تطبيقاتِ الدَّردشةِ قد تنجحُ على المدى الطّويل، وتدعمُ الأخبارُ عن استخدامِ Quora لمنصّتها Poe في مسعّى مشابهٍ لمتجرِ التَّطبيقاتِ، وهذه الفكرةُ تخلقُ منافسةً في السَّوقِ النَّاشئ، مرةً أُخرى، يعني وصولُ تكنولوجيا الإنترنتِ الثَّوريةِ نشراً سريعاً لميماتِ القططِ والمحتوياتِ ذاتِ الطابعِ الجنسيّ، ولكن إلى جانبِ موجةِ القططِ والمحتوى غيرِ الملائمِ للعملِ، من المحتملِ أن تظهرَ العديدُ من الشَّركاتِ الصَّغيرةِ بأفكار ٍمبتكرةٍ تغزو متجرَ OpenAI، وتبدأُ في تحقيقِ الأرباحِ.

تُعدُّ هذه الفترةُ الأولى لمتجرِ GPT مثالاً واضحاً على الدَّيناميكيَّةِ المتغيّرةِ في عالمِ التُّكنولوجيا والأعمالِ؛ حيثُ تتاحُ الفرصةُ أمامَ الجميعِ للمشاركةِ وتقديمِ مساهماتِهم، بالنّظرِ إلى تاريخِ الابتكاراتِ التُّكنولوجيَّةِ، غالباً ما تكونُ البداياتُ مضطربةً، لكنَّها تفتحُ آفاقاً جديدةً للنُّموِ والإبداعِ، ومن المتوّقِعِ أن يُحدِثَ متجرُ GPT تغييراً ملحوظاً في كيفيّةِ استخدامِنا للتّكنولوجيا في حياتِنا اليوميَّةِ وفي الأعمالِ التِّجاريَّةِ، ممّا يفتحُ البابَ أمامَ إمكانيّاتٍ لم يتم استكشافُها بعد.

شاهد أيضاً: OpenAI تسعى لتمويلٍ جديدٍ بتقييمٍ يصل إلى 100 مليار دولارٍ

في النّهايةِ، قد يكونُ متجرُ GPT من OpenAI بمثابةِ نقطةِ تحوّلٍ في مجالِ الذَّكاءِ الصناعيّ، ممّا يؤكّدُ على أهميّةِ هذه التَّكنولوجيا في العصرِ الحديثِ ودورِها المتنامي في تشكيلِ مستقبلِ الأعمالِ والابتكارِ.

لمزيدٍ من الأخبار في عالم المال والأعمال، تابع قناتنا على واتساب.

تابعونا على قناتنا على واتس آب لآخر أخبار الستارت أب والأعمال
آخر تحديث:
تاريخ النشر: