المال

ماهي أنواع جولات التمويل وماذا تعني؟

هناك عدة مراحل لتمويل الأفكار والشركات الناشئة، وبالطبع هناك معايير ومقاييس يجب أن تتوفر لكي تحصل على التمويل المناسب في الوقت المناسب.

T بواسطة: TheGeek
images header

ربمّا تكونُ قد شاهدتَ الكثيرَ من المقالاتِ حول قيامِ شركةِ X بجمعِ مبلغِ Y من المالِ في جولةِ تمويلٍ ما أو أخرى. ولكن ماذا تعني الأنواعُ المختلفةُ لجولاتِ التّمويلِ؟

حسنًا، جولة التمويل هي أيُّ وقتٍ يتم فيه جمعُ الأموالِ من مستثمرٍ واحدٍ أو أكثر لصالحِ شركةٍ ما، وغالباً ما يُعطى لهذه الجولاتِ تسميةٌ على شكلِ حروفٍ، مثل: جولة A، وجولة B، وجولة C، وما إلى ذلك، لأنّ كلَّ جولةٍ تتبعُ الأخرى، ويحدد الحرف A, B, C.. عددَ الجولاتِ التي يقومون بها أصحابُ الفكرةِ أو الشّركةِ، فعلى سبيل المثال، تعني “الجولة C” الجولة الثّالثةَ من التّمويل الذي حصلت عليه الشّركةُ، ويعتمدُ نوعُ جولةِ التّمويلِ أيضاً على نوعِ الأسهمِ المعروضةِ، مثل الأسهم العادية أو المفضلّة.

لنلقي نظرةً فاحصةً على أنواعِ الجولاتِ وما تعنيه، إذ نلاحظ أنّه بفضلِ التّمويلِ الجماعيّ للأسهمِ، يُمكن لأيّ شخصٍ الاستثمارَ جنباً إلى جنبٍ مع المستثمرين الملائكة (Angel Investors) وأصحابِ رؤوسِ الأموالِ الاستثماريّةِ (Venture Capitalists) في كلّ مرحلةٍ.

جولة استثمار البذرة/الملاك (Seed/Angel)

عادةً ما تحدثُ جولةُ التّأسيسِ عندما تكونُ الشّركةُ في مرحلةِ الفكرةِ الأوّليةِ، أو عندما يكون لدى المؤسّس نموذجٌ أوليٌّ/إثباتٌ للمفهومِ، بالإضافة إلى نوعٍ من الإشارةِ إلى أنّ هناك طلباً على ما يمكن تقديمهُ.

غالبًا ما تحدثُ الجولةُ الملائكيّةِ عندما تكونُ الشّركةُ قد بدأت للتوِّ؛ إن لم يكن قبل ذلك. ومن المحتملِ أنّها ستحتاجُ إلى استثمارٍ لدعمِ الأعمالِ؛ لأنّها ربمّا لن تولّدَ تدفقاً نقدياً كبيراً بما يكفي لتغطيةِ جميعِ تكاليفِ التّشغيلِ اليّوميّةِ. وفي بعضِ الأحيانِ، لا تكون جولةِ البذرةِ وجولةُ الملاكِ جولتين منفصلتين، بل يمكن أن تكون مزيجاً من الاثنين.

على الرّغم من الاسمِ، تتضمنُ جولاتُ الاستثمارِ التّأسيسيِّ والملاك عادةً نسبةً كبيرةً من تمويلِ الأصدقاءِ والعائلةِ، ويمكن أن تشملَ أيضًا أموالاً من المستثمرين الملائكيين الذين يركزون على الشّركات في مرحلةٍ مبكّرةٍ.

عادةً، سيضعُ المستثمرون مبالغَ أصغر مقابلَ الأسهمِ، لأنّ الشّركةَ ستملكُ سجلاً ضئيلاً أو معدوماً، وستكونُ المخاطرُ أعلى من الشرّكةِ الأكثر رسوخاً.

الجولة التمويلية A

كما هو الحالُ مع الجولةِ السّابقةِ، عادةً ما يُعتبرِ الاستثمارُ في هذه المرحلةِ عالي المخاطرِ، لأنّ الشّركةَ لا تزالِ في مرحلةِ بدءِ التّشغيلِ، ولديها الكثيرُ لإثباتهِ.

بعد أن تصدر الشّركةُ خيارات الأسهمِ (عادةً للمؤسسين والموظفين)، فإنّها غالباً ما تُقدمُ على جولةٍ من الأسهمِ من الفئةِ A مقابل التّمويلِ.

قد يكون المستثمرون الملائكةُ مهتمّين، لكن أصحاب رؤوسِ الأموالِ الاستثماريّةِ قد يستثمرون أيضًا. إذ عادةً ما يستثمر الملائكةُ أموالهم الخاصّةَ، وغالباً ما يُعتَبرون من الأفرادِ ذوي الثّرواتِ العاليةِ، بينما يميلُ أصحابُ رأسِ المالِ والمستثمرون المؤسسون إلى استثمارِ أموالِ الآخرين، لذلك عادةً ما يستثمرون فقط في الشّركاتِ التي تتمتّعُ بسجلٍ حافلْ لتقليلِ المخاطرِ.

الجولة التمويلية B

كما خمّنتَ، فإنّ الجولةَ B هي الجولةُ الثّانيةُ من التّمويلِ من قبلِ مستثمري الأسهمِ الخاصّةِ وشركاتِ رأس المالِ المغامرِ. بحلولِ هذه المرحلة، من المحتملِ أن يكون للشّركةِ تقييمٌ أعلى من ذي قبلٍ، لذلك ستكون المخاطرُ أقلِّ من ذي قبلٍ، حيث سيكون للّشركةِ سجلٌ حافلٌ، وبالتّالي فإنّ تكلفةَ الاستثمارِ ستكون أعلى.

ويتوقّع المُستثمرون رؤيةَ علاماتِ النّموِ في هذه المرحلةِ، وذلك من خلال ما يلي:

  • الرّبح.
  • المستخدمين.
  • نجاح المنتج/الخدمة.
  • جولة السلسلة C.

عادةً، تكونُ جولة السّلسلةِ C مطلوبةٌ عندما تكون الشّركةُ مستعدّةً لتحقيقِ النّمو السّريعِ، وعادةّ ستقوم الشّركةُ بما يلي:

  • النّجاح المثبّت في سوقها.
  • إجراء عملياتِ استحواذٍ على المنافسين.
  • زيادة حصّتها في السّوق.
  • توسيع نطاق أو تطوير منتجاتٍ أو خدماتٍ جديدةٍ.

ومن خلال فهمِ الاختلافاتِ بين كلِّ نوعٍ من جولاتِ التّمويلِ، يصبحُ من السّهل معرفةُ ما تعنيه الجولةُ للشّركةِ، التي تقوم بجمع الأموال، وإلى أيّ مدى تتقدّمُ الشّركاتُ على طولِ الطِريقِ لتصبحَ اكتتاباً عامّاً أوليّاً.

أتمنّى أن تكونَ المعلوماتُ في هذه المقالةٍ مفيدةً لكم، إذ إنّ جولاتِ جمعِ التّمويلِ من أصعبِ المهامِ، وهي ليست بالضّرورةِ جيدةٌ، ولكن مهمةٌ في حالِ الحاجةِ للتّمويلِ، فهي تحتاجُ جهداً دؤوباً ومتابعةً، لذلك يُنصحُ العملُ مع خبراءَ في هذا المجالِ.

تابعونا على قناتنا على واتس آب لآخر أخبار الستارت أب والأعمال
آخر تحديث:
تاريخ النشر: