الريادة

كيف تجعل بريدك الإلكتروني يصل إلى البريد الوارد دون إزعاج؟

يطالبك Google وYahoo الآن بالمصادقة على رسائل البريد الإلكتروني الخاصة بك، والسماح للأشخاص بمغادرة قائمتك بسهولة، وتجنب شكاوى البريد العشوائي

بواسطة فريق عربية.Inc
images header

بقلم ليفيو تاناسي Liviu Tanase، مؤسس ZeroBounce ورئيسها التنفيذي

تغيُّيراتٌ كبيرةٌ قادمةٌ في صناعة التَّسويق عبر البريد الإلكترونيّ، واعتباراً من الشّهر المقبل، سيتعيَّن على المؤسَّسات التي ترسلُ أكثر من 5000 رسالة بريد إلكتروني يوميّاً إلى مستخدمي Gmail وYahoo القيام بما يلي: [1]  

  • مصادقة حساب البريد الإلكترونيّ الخاصّ بهم لإثبات شرعيَّة الرَّسائل المرسلة من نطاقهم.
  • السَّماح بإلغاء الاشتراك بنقرةٍ واحدةٍ وتلبية طلبات إلغاء الاشتراك خلال يومين.
  • الاحتفاظ بشكاوى البريد العشوائيّ عند أدنى مستوى ممكنٍ، ومن الأفضل أن تكونَ أقلَّ من 0.1% لكلِّ بريدٍ إلكترونيّ.

يتمثَّل الهدف الأكبر لشركة Google وYahoo في جعل البريد الوارد أكثر أماناً ومتعةً من خلال تقليل عمليَّات الانتحال وهجمات التَّصيُّد الاحتياليّ والبريد العشوائي، وتعاونت شركتا التُّكنولوجيا العملاقتان لفرض متطلَّباتٍ جديدةٍ لإرسال البريد الإلكترونيّ بدءاً من 1 فبراير 2024. بناءً على ذلك، إليك ما يتعيَّن عليك فعله إذا كنت ترسلُ أكثر من 5000 رسالة بريد إلكتروني يوميّاً.

قم بإعداد DMARC لمصادقة رسائل البريد الإلكتروني الخاصة بك

تعترفُ Google: "من المستحيلِ في بعض الأحيان التَّحقُّق من مصدر البريد الإلكترونيّ؛  لأنَّ العديد من المرسلين لا يقومون بتأمين أنظمتهم وتهيئتها"، ويقول نيل كوماران Neil Kumaran، مدير المنتج على مستوى المجموعة في Google: "للمساعدة في حلِّ هذه المشكلة، ركَّزنا على جانبٍ بالغ الأهميَّة من جوانب أمان البريد الإلكتروني: التَّحقُّق من هوية المرسل".

ستساعدُ مصادقة البريد الإلكترونيّ شركتك على القيام بذلك، فباستخدام طرق المصادقة المناسبة، ستحمي نطاقكَ من الهجمات وتساعد رسائل البريد الإلكترونيّ الخاصَّة بك على الوصول إلى البريد الوارد، ولمصادقة رسائل البريد الإلكتروني الخاصَّة بك، قم بإعداد "مصادقة الرَّسائل وإعداد التَّقارير والتَّوافق على أساس المجال (DMARC)".

مع العلم أنّ DMARC هي أداة أمانٍ للبريد الإلكتروني تحمي نطاقك من المنتحلين عن طريق منعهم من إرسال رسائل ضارَّة، وتستغرقُ تهيئة DMARC حوالي 15 دقيقة، وستشعر براحة البال عندما تعلم أنَّ نطاقكَ آمنٌ.

شاهد أيضاً: بعد 19 عاماً، Google تعلن عن تحديثٍ للبريد الإلكتروني سيغيّر كل شيء

تهيئة إلغاء الاشتراك برسائل البريد الإلكتروني بنقرة واحدة

يقول كوماران: "لا ينبغي للنَّاس أن يقوموا بعمليَّاتٍ معقَّدةٍ للتَّوقف عن تلقي الرَّسائل غير المرغوب فيها من مرسل بريد إلكتروني معيَّنٍ". لذلك ستقوم Google وYahoo بفرض إلغاء الاشتراك بنقرةٍ واحدةٍ لتسهيل إلغاء الاشتراك برسائل البريد الإلكترونيِّ كما هو الحال عند إضافتها إلى القائمة.

إذا لم تتوافق إعداداتكَ الحاليَّة، فراجع نظام التَّسويق عبر البريد الإلكترونيّ الخاصّ بك؛ لمعرفة كيفيّة تحديث عمليَّة إلغاء الاشتراك، وكلَّما قلَّ الاحتكاك بجمهوركَ، كلَّما كان الانطباع الذي ستتركهُ علامتكَ التِّجارية أفضل.

ومن المهمِّ أيضاً أن تطلبَ Google وYahoo من المرسلين إزالة جهات الاتِّصال التي تمَّ إلغاء الاشتراك فيها من قوائم البريد الإلكترونيِّ الخاصَّة بهم في غضون يومين؛ لذا تجنَّب أيَّ تأخيرٍ وأخرج هؤلاء الأشخاص من قائمتكَ على الفور، إنَّها ليست قاعدة الآن فحسب، بل تمنعكَ أيضاً من تلقِّي شكاوى البريد العشوائيّ.

مراقبة معدل الشكاوى من البريد العشوائي لديك

ينصُّ المبدأ التَّوجيهي الثَّالث من Google وYahoo على ضرورة الحفاظ على معدَّلٍ منخفضٍ لشكاوى البريد العشوائيّ، والمعيار الذي يجب أخذه في الاعتبار هو ما بين 0.1 و0.3%، وهو عبارةٌ عن تقريرٍ واحدٍ إلى ثلاثة تقارير لكلِّ 1000 رسالةِ بريدٍ إلكترونيٍّ، فعندما تتجاوز حملاتكَ هذا الحدِّ، فأنت أكثر عرضةً لخطر الوقوع في البريد العشوائيّ.

حتَّى المرسلين الشَّرعيين يتلقُّون شكاوى من البريد العشوائيّ، وينسى الأشخاص أنَّهم قاموا بالتَّسجيل في رسائل البريد الإلكترونيِّ الخاصَّة بك أو في بعض الأحيان، يجدون أنَّه من الأسهل الإبلاغ عن رسائلكَ بدلاً من إلغاء الاشتراك؛ لتجنُّب تقارير البريد العشوائي، حافظ على رسائل البريد الإلكترونيّ لديك متماشيةً مع علامتكَ التِّجارية وأرسلها باستمرارٍ، قد يؤدّي أخذ استراحةٍ طويلةٍ بين الحملات إلى زيادةٍ كبيرةٍ في تقارير البريد العشوائيّ وتعريض إمكانيَّة تسليم بريدكَ الإلكترونيّ للخطر.

شاهد أيضاً: 5 خطواتٍ بسيطة حتى لا تنتهي رسائلك البريدية في صندوق الرسائل المزعجة

نصيحةٌ إضافيَّةٌ: التحقق من صحة جهات الاتصال الخاصة بك بانتظام

بصرفِ النَّظر عن تنفيذِ هذه الإرشادات الجديدة في التَّسويق عبر البريد الإلكتروني، تذكَّر أيضاً التَّحقُّق من قائمة بريدك الإلكتروني كلَّ ثلاثة أشهر، إذ يعدُّ معدّل الارتداد الأعلى من 2% مدعاةً للقلق، حيث قد تبدأ رسائل البريد الإلكترونيِّ الخاصَّة بك في التَّحول إلى رسائل غير مرغوبٍ فيها؛ لذلك قم بإزالة المستلمين غير الصَّالحين من قائمتكَ على الفور، كما تنصحُ شركة Yahoo في دليلها الخاصِّ بإمكانيَّة تسليم البريد الإلكترونيّ.

يتدهورُ ما يقرب من 23% من ​​قائمة البريد الإلكترونيّ الوسطيَّة سنويَّاً؛ لذا تخلَّص من عناوين البريد الإلكتروني التي لا مستقبلَ لها، وركِّز على المشتركين الحقيقيّين الَّذين يريدون الاستماع إليك، ويعدُّ تقليم قائمتكَ أحد أفضل العادات التي يمكنكَ اعتمادها لرؤية المزيد من المبيعات القادمة من رسائل البريد الإلكترونيِّ لديكَ.

لمزيدٍ من الأخبار في عالم التكنولوجيا، تابع قناتنا على واتساب.

آخر تحديث:
تاريخ النشر: