الريادة

في يوم تقدير الموظفين: 6 استراتيجيات فعّالة لتظهر ذلك يومياً

من الاعتراف بالجهود إلى تنمية المسارات الوظيفية، استكشاف مسارات مبتكرة لخلق بيئة عمل تسودها الرضا والولاء

بواسطة فريق عربية.Inc
images header

لطالما أكّدت الأبحاث، بما في ذلك تلك الصّادرة عن كلية إدارة الأعمال في جامعة هارفارد، على أنّ الشّركات، رغم إنفاقها لجزءٍ كبيرٍ من ميزانيّتها على الرّواتب، إلّا أنّ الغالبيّة العظمى من الموظفين لا يشعرون بأنّ الحوافز الماليّة وحدها تكفي لإظهار التّقدير حقاً، وهذا لا يُقلّل من أهميّة الحوافز الماليّة، ولكن الكيفيّة التي نُقدّم بها هذا التّقدير تحمل وزناً كبيراً في ميزان الاعتراف.

مع الاحتفال باليوم الوطني لتقدير الموظف، الذي يُصادف أوّل جمعة من مارس سنويّاً، يُذكّرنا هذا التقليد بأهميّة الاعتراف بجهود الموظفين بصورةٍ دائمةٍ ومستمرّةٍ، لا أن تقتصرَ على يومٍ واحدٍ فقط في العام. بناءً على ذلك، إليكم 6 أساليب متقنة لتعزيز ثقافة التّقدير في مكان العمل:

1. النجمة الذهبية

في وكالتنا، نُعلّي من شأن التّميز والإبداع من خلال "جائزة نجم الشهر". وهذا التّكريم ليس مجرّد لفتةٍ رمزيّةٍ، بل هو اعترافٌ عميقٌ بالقيمة التي يضيفها الموظفون إلى مجتمعنا المهنيّ. نعتمد في اختيار الفائز على نظامٍ فريدٍ للتّقييم يُمكّن الزملاء من تقديم الشّكر والتّقدير لبعضهم بعضاً عبر رسائل رقمية، ممّا يُعزّز من ثقافة التقدير المتبادل ويقوّي أواصر الفريق، ومن ثم، يُكرم الفائز بتمثالٍ يُوضع على مكتبه طيلة الشهر، كرمزٍ ملموسٍ لتقديرنا لإسهاماته.

2. أطعمهم

ندركُ تماماً تلك اللّحظات التي يشعر فيها الموظفون بالتّعب أو الحاجة إلى تجديد الطّاقة خلال اليوم؛ لذا، نحرص على توفير وجباتٍ غذائيّةٍ ومشروباتٍ تساهم في إعادة شحنهم وتحفيزهم، فمن الوجبات الخفيفة المتاحة طوال اليوم إلى اللّمسات الكريمة كتوفير البيرة أو النّبيذ بعد يوم عملٍ شاقٍّ، كلّها طرق تُسهم في خلق بيئة عمل أكثر بهجةً وحيويّةً، بالإضافة إلى ذلك، تُشجّع هذه اللّفتات الزّملاء على تبادل الأحاديث والأفكار خارج نطاق العمل الرسميّ، ممّا يُعزّز من روح التّعاون.

3. احتفل بانتمائهم

تقدير الزّمن الذي قضاه الموظفون في العمل معنا يُعدّ أحد أركان ثقافتنا المؤسّسية، إذ نحتفل بالذّكرى السّنويّة لانضمام كلّ موظّفٍ إلى الفريق، معتبرين كلّ عامٍ يمضي شهادةً على التزامهم وإخلاصهم. نُقدّم في هذه المناسبات هدايا تذكاريّة تُعبّر عن امتناننا وتقديرنا، مثل Blizzard Entertainment التي تُكافئ موظّفيها بعد سنواتٍ معيّنةٍ بهدايا فريدةٍ ومُلهمةٍ تتماشى مع ثقافة الشّركة وقيمها.

4. أعلن تقديرك لهم

لا تقتصر مهمّة الاحتفاء بإنجازات الموظفين على الدّوائر الدّاخلية للشّركة، بل يُمكن أيضاً إبرازها على الملأ عبر منصات التواصل الاجتماعي، ممّا يُعزّز من معنوياتهم ويُظهر فخر الشّركة بهم.

5. غذِّ الروح المؤسسية

في وكالتنا، نحرص على فتح قنوات الحوار والتّواصل مع موظفينا من خلال إرسال استبيانات دوريّةٍ باستخدام منصة OfficeVibe، التي تتيح لنا سرعةً ويسراً في صياغة الأسئلة التي تتناول جوانب مختلفة من بيئة العمل. نطرح أسئلةً تمسّ جوهر تجربة الموظفين، مثل: "هل تجد الدّعم الكافي في موقعك الوظيفيّ؟" و"هل تشعر بأنّ مساهماتك تُثري مهمّة الشّركة العامّة؟" الهدف من هذه الأسئلة هو تعزيز شعور الموظفين بأن آراءهم محلّ تقديرٍ واهتمامٍ، سواء أكانت إجاباتهم تُقدّم بشكلٍ مجهولٍ أو علنيٍّ.

نحن نعتقد أنّ أهميّة تقديم الاستجابة لتعليقات الموظفين لا تقتصر على تحسين بيئة العمل فحسب، بل تعكس أيضاً حرصنا على بناء جسورٍ من التّواصل والثّقة بين الإدارة والموظفين. وهذه العمليّة تُعدّ بمثابة تغذيةٍ راجعةٍ حيويّةٍ تُسهم في صقل وتطوير استراتيجيّات العمل وتحسين جودة الحياة الوظيفيّة لكل عضوٍ في فريقنا.

6. استثمر فيهم

تعزيز مسار التطور الوظيفي داخل الشركة يُعدّ تجسيداً حيّاً لقيمة الموظفين ومكانتهم الأساسيّة ضمن الفريق، إذ إنّ توفيرَ فرصٍ للتّرقي والتّنقل بين الأقسام المختلفة، وإقامة جلسات التّوجيه الوظيفيّ، لا يُوسّع فقط آفاقهم المهنيّة، بل يُعمّق أيضاً شعورهم بالانتماء والتّقدير. كما أنّ منح التّرقيات استناداً إلى الجدارة والإنجاز، بعيداً عن المجاملة، يُشعر الموظفين بالفخر والاعتزاز بما تحقّق على يديهم، ممّا يُنمّي بيئة عمل تنبض بالحيويّة والإبداع.

بتبني هذه الأساليب، تُسهم الشّركات في خلق بيئة عمل مفعمٍة بالحيويّة والإيجابيّة، تتّسم بالتّقدير والاحترام، ممّا يُساهم في تعزيز الإنتاجيّة وتمتين أواصر الولاء والانتماء بين الموظفين ومؤسساتهم.

لمزيدٍ من النصائح في عالم المال والأعمال، تابع قناتنا على واتساب.

تابعونا على قناتنا على واتس آب لآخر أخبار الستارت أب والأعمال
آخر تحديث:
تاريخ النشر: